قرار مفاجئ بزيادة اسعار غاز المنازل خمسة اضعاف مرة واحدة!

آخر تحديث : 09-05-2014 الساعة 10:36 م

اذا كنت تدفع حالياً 10 جنيهات شهريا لفاتورة الغاز المنزلى (منهم 3 جنيه قيمة  30 متر غاز و7 مصروفات وضرائب) فستفاجأ من اول مايو 2014 بدفع 22 جنيه (15 جنيه قيمة ال30 متر غاز و7ج مصروفات وضرائب)

فقد قررت الحكومة رفع سعر الشريحة الأولى من 10 قروش للمتر الى 40 قرش – ليس هذا فقط بل انها خفضت الشريحة الاولى الى اول 25 متر فقط بعد ان كانت 30 متر – وبالتالى فلو استهلاكك الشهرى 30 متر – وهو أقل استهلاك تحتاجه اسرة صغيرة من 2 الى 4 افراد فقط – فستدفع ثمن الغاز فقط 15 جنيه بدلا من 3ج – أى بزيادة 500% – والشريحة الثانية: مايزيد عن 25 متر وحتى 50 متر ارتفعت من 20 قرش الى 100 قرش للمتر الواحد – بزيادة 500% – والشريحة الثالثة لأكثر من 50 متر غاز زادت من 30 قرش الى 150 قرش للمتر – بزيادة 500% ايضاً

يبدو ان هذه الزيادات الصادمة مجرد عينة لما هو آت – اذ تتحدث الحكومة باستمرار هذه الأيام عن رفع الدعم عن كل شئ تقريباً – ويبدو ان رفع اسعار الكهرباء فى الطريق الينا قريبا – يليه رفع اسعار الوقود وما يتبعه بالطبع من رفع اسعار جميع السلع والمواصلات العامة – وكله جاى خبطات كالرصاص فى دماغ الغلابة ومحدودى الدخل – اللى تحولوا الى فقراء بفضل ما يحدث فى البلد – ربنا يرحمنا برحمته – كل المؤشرات تقول اننا مقدمون على ايام سوداء – وليس لنا سوى الله – فى بلد فقد اهلها البوصلة وينحدرون بقوة مخيفة نحو الهاوية

أكد المهندس مدحت يوسف – نائب رئيس الهيئة العامة للبترول سابقًا – أن قرار المهندس إبراهيم محلب – رئيس مجلس الوزراء – الذي أصدره بشأن زيادة أسعار الغاز الطبيعي للمنازل، مخيب للآمال، مشيرًا إلى أن القرار يمس الطبقة المتوسطة والتي تستهلك بمعدل شهري أكثر من ٥٠ متر مكعب، وهؤلاء يمثلون نسبة عالية من المستهلكين.

وأوضح يوسف، أن الشقة الصغيرة التي تسكنها أسرة مكونة من ٥ أفراد وتحتوي على بوتاجاز وسخان غاز، تستهلك بمعدل 100 متر مكعب غاز شهريًا في الشتاء وتقل قليلًا في فصل الصيف، موضحًا أن الشقة ستدفع ما لا يقل عن 158 جنيهًا شهريًا عند معدل استهلاك 100 م٣.
وقال الخبير البترولي: “القراءة العلمية الموضوعية تقول إن سعر الغاز لتلك الأسرة يعادل ٨،٨ دولارات لكل مليون وحدة حرارية، والمليون وحدة حرارية بريطانية تعادل ٣٧،٦ متر مكعب غاز، بينما الشريحة الأدنى والتي تقع بين معدل استهلاك ٢٥ إلى٥٠ م٣ شهريًا سيتم حسابها على أساس سعر للمليون وحدة حرارية والذي يبلغ ٥،٩ دولارات”.
وأضاف يوسف، أن مصر تبيع المليون وحدة حرارية لمصانع الأسمدة والسيراميك بسعر 3 دولارات فقط وتصدر هذه المصانع منتجاتها للخارج بالأسعار العالمية، مشيرًا إلى أن أغلى شريحة للصناعة هي لشركات الأسمنت التي تبلغ ٦ دولارات لكل مليون وحدة حرارية والتي تبيع منتجاتها أيضًا بأسعار أغلى من الأسعار العالمية، أما الكهرباء فلها سعر تفاضلي يقل عن ١،٦ دولار.
كما أكد، على أن الشركة المتحدة لمشتقات الغاز ما زال السعر ١،٢٥ دولار هو السعر الساري، وهي تبيع منتجات البروبان للشركات المصرية بالأسعار العالمية.
وتساءل يوسف: لماذا يدفع المواطن المصري عند استهلاك الغاز المصري أكثر من المستثمر الصناعي؟ والذي يربح بالملايين ويحول أرباحه للخارج ويبيع إنتاجه بالسعر العالمي؟

لو عايز نصائح تساعدك على تقليل استهلاك الغاز وتتجنب دفع فاتورة غالية اضغط هنا

شارك هذا الموضوع
error

2 تعليقان

    • اشكرك على كلماتك الرقيقة – ويسعدنى دائما تشريفك للمدونة
      اسمى مش مهم – انا مجرد واحد من ملايين بيحبوا مصر وعايزين يخدموها بعينيهم – لكن كل حاجة ماشية بالعكس واللى زينا صوتهم بيضيع وسط هدير الفساد والمفسدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.