الهجوم الشرس على الإخوان سيفقد الأحزاب تأييد الشارع

ما أن ظهرت مذيعة مصرية بالحجاب فى القناة الأولى حتى قامت الدنيا ولم تقعد – من أحزاب ليبرالية ومثقفين مصريين راحوا يتهمون مرسى بأخونة الدولة

سبحان الله – لماذا يكره هؤلاء الإحتشام والتدين؟ وهل هم حقاً ضد الإخوان أم أنهم ضد الإسلام وتطبيق شرع الله؟

أغلب الظن أن هؤلاء كلما علا صراخهم كلما فقدوا تأييد الشارع المصرى – فالشعب متدين بطبعه ويكره من يقف بالفطرة ضد تطبيق شرع الله

كل تلك الأحزاب التى تعوى الآن ستسقط عند أول إنتخابات قادمة أياً كان نوعها – سيقطها الناخب المصرى الذى لا يرضى بالحال المايل

إننا يجب أن نقف صفاً واحداً خلف الرئيس مرسى – ونتمنى أن يطهر الإعلام من العرى والرقص والخلاعة – وتوضيف الفن لخدمة المجتمع ونشر الفضيلة والعمل الصالح – وأن يضع معايير شرعية أخلاقية تلتزم بها كل القنوات الفضائية بل كل وسائل الإعلام مقروءة ومسموعة ومرئية

فليعوى من يعوى – إنهم بذلك يشكفون وجههم القبيح – وسيسقطهم المصريين ويرسلهم الى مزبلة التاريخ

شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.