الإطاحة بطنطاوى وإلغاء المكمل بداية الإنتصار الحقيقى لثورة 25 يناير

الحمد لله والشكر لله – أخيراً تمكن الرئيس مرسى من إلغاء الإعلان الدستورى المكمل والإطاحة بطنطاوى وعنان بعد تقصيرهم المزرى فى حماية حدودنا وتراخيهم فى الدفاع عن الوطن بعد إنغماسهم فى السياسة ومحاولاتهم السيطرة على أمور البلاد وفرض مواد دستورية تمنحهم سلطات فوق سلطة الدولة

الآن يستطيع مرسى أن يطلق يده فى إصلاح ماخربه العسكر طوال 60 عاماً – عليه أن يصدر مرسوماً يحظر على العسكر القبض على أى مدنى أو محاكمته عسكرياً وأن يأمر بالإفراج عن كل من تم القبض عليهم أو محاكمتهم أو حبسهم بواسطة العسكر – عليه أن يطهر القضاء – بدئاً من المحكمة الدستورية العليا والنائب العام ومروراً بكل القضاه الذين باعوا ضمائرهم وكانوا أداة تنفيذية لأوامر مبارك – عليه أن يطهر الإعلام ويطرد كل فلول مبارك – عليه أن يطهر الداخلية من ذيول مبارك وزبانيته الذين عاثوا فى البلاد الفساد والتعذيب – ويلغى جهازى أمن الدولة والأمن المركزى بأعداده الرهيبة والذى يستنزف المليارات من قوت هذا الشعب – عليه أن يطهر كل مؤسسات ومرافق الدولة من الفاسدين الذين مازالوا يأتمرون حتى اليوم برجال مبارك ورجال أعماله وملياراتهم الملوثة – ويتعقب كل من يتعمد إختلاق أزمات جماهيرية فى مرافق النظافة ومياة الشرب والكهرباء وكل مايمس الحاجات الأساسية للمواطنين – إنها حرب طويلة شرسة ضد الدولة العميقة وذيول النظام البائد من العناصر النائمة والمتوغلة فى كل مرافق البلاد ومؤسساتها – ثم عليه أن ينهى سيطرة العسكر على قطاعات إقتصادية وخدمية واسعة فى طول البلاد وعرضها – آن الأوان أن يعود العسكر للتفرغ لمهامهم المقدسة فى حماية تراب الوطن وحدوده – ويتركوا قاعات الأفراح وبيزنس بيع الأراضى والشقق والإستثمارات العقارية والمصانع الإستهلاكية – عليه أن يوقف بل يحظر تعييين لواءات الجيش المتقاعدين فى أى وظائف مدنية كرؤساء لشركات أومؤسسات أو محافظين – فهذا سبب رئيسى فى إفلاس وإنهيار كثير من تلك المواقع وسب نقمة العاملين بها – عليه أن يعمل على إعادة ثروات مصر المنهوبة وإنتزاعها ممن سرقوها من أفراد عصابة مبارك – ثم يعيد توزيع الدخل القومى بما يحقق العدالة الإجتماعية للفقراء والمهمشين من أبناء هذا الوطن – وينفذ خطط متكاملة لتوفير حياة كريمة لكل مصرى من رعاية صحية وتعليم وفرص عمل ومساكن لائقة ومرافق – وإن كنا نتفهم أن هذا يتطلب وقتاً ومالاً كثيراً – لكن الشعب يمكنه أن يصبر بشرط أن توضع أمامه خطط وتوقيتات محددة وجادة لتنفيذ مطالبه وحاجياته

كل الأبواب فتحت لك يامرسى بفضل الله لتحقيق آمال وطموحات هذا الشعب الصابر المسكين

والى كل من  أمر أو نفذ أو شارك فى قتل أو إصابة أو تعذيب أحد من شهداء الثورة وشبابها الطاهر – سنفرغ لكم قريباً وسنحاكمكم ونقتص منكم – واحداً واحداً بإذن الله – عن كل روح أزهقتموها وكل عين فقأتوها وكل نفس أهدرتم كرامتها الإنسانية

شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.