نائب بمجلس الشعب يوذن للصلاه أثناء الجلسة

آخر تحديث : 13-03-2012 الساعة 01:16 ص

قام اليوم النائب المحترم ممدوح إسماعيل بالآذان لصلاة العصر أثناء إنعقاد مجلس الشعب داخل القاعة الرئيسية
فقامت الدنيا ولم تقعد – وهاجمه الدكتور سعد الكتاتنى – سبحان الله – وطلب منه عدم تكرار ذلك بل وإتهمه بمحاولة القيام بشو إعلامى!!!!
الأغرب أن النائب عندما حاول الدفاع عن نفسه صاح فيه النواب “أقعد .. أقعد”
ماهذا الضلال؟
المعروف لأقل الناس علما بالدين أن الصلاة تؤدى فى مواقيتها ولا تؤجل إلا فى حالة السفر فقط
ثم إن بين الصلاة والأخرى حوالى 3 ساعات – فماذا يضير رئيس المجلس أن يرفع لجلسة لإستراحة قصيرة نصف ساعة فىأوقات الصلاة – فيصلى من يريد ويستريح من يريد ويدخل الحمام من يريد وهكذا
ثم إن فى الصلاة راحة للعقل والبدن – فأنت بعد الصلاة تشعر براحة وطمأنينة ويذهب الله عنك الغم والحزن والقلق – فليس أجمل من الوقوف بين يدى الله – وكان حبيبى المصطفى عليه الصلاة والسلام يخاطب بلال مؤذن الرسول فيقول له “أرحنا بها يابلال” – وكلنا جربنا وعرفنا أن الصلاة بالفعل تريح القلب والعقل والبدن

إننى أتعجب من مجلس إختار الشعب أغلبه من التيار الإسلامى – ومع ذلك يصدموا الشعب بمهاجمة نائب كل جرمه أنه أذن فى الناس ليذكرهم بالصلاة – عل وعسى أن يحس رئيسه ويتكرم ويسمح بنصف ساعة لأدائها
سبحان الله!
حوش حوش – أصل القرارت والقوانين مقطعة بعضها – دة المجلس كل اللى فلح فيه حتى الآن أنه تحول الى مكلمة وكأننا فى قهوة كتكوت أو قهوة المعاشات – ضجيج كثير بلا طحن!

شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.