التبرع لإنقاذ أهل الصومال من الموت جوعاً

آخر تحديث : 13-03-2012 الساعة 01:19 ص

كل يوم بل كل ساعة يموت صوماليون من الجوع – أطفال فى عمر الزهور يتساقطون على الأرض يعتصرهم الجوع حتى الموت – ووصل الأمر الى أرقام مفزعة – لدرجة إنه يموت الآن طفل صومالى كل 6 دقائق
من واجب كل مسلم أن يسارع بإنقاذ إخوتنا وأخواتنا فى الله – بل من واجب كل إنسان أن يبذل مافى وسعه لإنقاذهم من المجاعة القاتلة
قد يتساءل البعض: هل يجوز دفع زكاة المال وزكاة الفطر لشعب الصومال؟ وماهى الجهة التى نتبرع لها؟ اليكم إجابة السؤالين:

فتاوى جواز نقل الزكاة من بلد الى بلد آخر:

هل يجوز إعطآء الزكآة للمتضررين من المجآعه في الصومآل ؟
نعم يجوز دفع الزكاة للمتضررين من مجاعة الصومال ، بل ينبغي الحرص على ذلك ، لأنهم فقراء محتاجون حاجة شديدة ، والمسلم يجب أن يعين إخوانه المسلمين خصوصا عند الشدائد . والله أعلم.

هل يجوز توزيع الزكاة للفئات المستحقة في خارج الدولة كالصومال وغيرها من الشعوب المتضررة؟

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..
 فبالنظر لما يمر به شعب الصومال وغيره من الشعوب المتضررة، فإن من واجب المسلمين المساهمة في إغاثتهم وإمدادهم بالغذاء والدواء والكساء والإيواء لما رواه الإمام مسلم وغيره عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ومن يسر على معسر يسر الله عليه في الدنيا والآخرة ومن ستر مسلما ستره الله في الدنيا والآخرة والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه”.

والأصل أن زكاة المال تجب في أموال الأغنياء وتصرف إلى مستحقيها من فقراء ومساكين وجائعين وغيرهم، ويجوز نقل الزكاة من بلد المزكي إلى بلد آخر عند وجود من هو أشد احتياجاً إليها ونقل العلامة المواق في شرحه التاج والإكليل عن الإمام مالك قوله : (وإن بلغ الإمامَ عن بعض البلدان أن سنَةً (مجاعة) وحاجة نزلت بهم فينقل جلَّ تلك الصدقة رأيت ذلك صواباً، لأن المسلمين أسوة فيما بينهم إذا نزلت الحاجة”.
ويجوز التعجيل بإخراج زكاة الفطر من أول رمضان ودفعها لإغاثة هذه الشعوب الإسلامية المتضررة قال الشيخ زكريا الأنصاري في أسنى المطالب عن زكاة الفطر:”  وَتُعَجَّلُ  جَوَازًا مِنْ أَوَّلِ رَمَضَانَ “.
 وقد جاء في كتاب  رد المحتار لابن عابدين رحمه الله عند الكلام عن الزكاة: (إن السلطان أو عامله بمنزلة الوكيل عنه في صرفها – أي الزكاة – مصارفها  وتمليكها أو عن الفقراء).
ونحث المسلمين على التبرع لإغاثة إخوانهم المتضررين في أي مكان في العالم والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه، والله تعالى أعلم.

ماهى الجهة التى ندفع لها لإنقاذ أهل الصومال؟

للتبرع لشعب الصومال الحبيب الذي يعاني الموت جوعا : لجنة الإغاثة الإنسانية بنقابة أطباء مصر التبرع على حساب رقم 261363 بنك فيصل الإسلامي فرع القاهرة أو 20737/3/1 بنك قناة السويس – فرع الدقي لصالح الصومال، ومرفق به أن التبرع لصالح صندوق الصومال، للتبرع المباشر 42 ش القصر العيني – دار الحكمة – القاهرة , ومقار اللجنة بالمحافظات
تليفون 2794381227940738 لإرسال مندوب لجنة الإغاثة الى بيتك اتصل ب- 00201773956570190147007 0119831657 01527826831

 
شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.