علاقة النوم بمرض السكر

مستوى الميلاتونين في الجسم يرتفع قُبيل النوم وينخفض خلاله (من المصدر)نصيحة لكل السكريين: نام مبكرا
السهر يضرك ويرفع سكر دمك
السهر والاكل متأخر عادة ضارة جداً
.
– لماذا ؟
.
لان ربنا سبحانه وتعالي خلقنا وصمم جسمنا بحيث نصحى الفجر وننام بالليل
لذلك يوجد في جسمنا هرمون اسمه ميلاتونين – يطلقون عليه هرمون النوم – ينشط هذا الهرمون في الجسم مع بداية ظلام الليل فيكون في اعلى مستوياته – ويقل تماما مع شروق شمس الصباح
.
هناك تناغم عجيب بين هرمون الميلاتونين وبين هرمون الانسولين المسئول عن توصيل الجلوكوز الى خلايا الجسم لامدادها بالطاقة
.
في الوقت الذى يقل فيه نشاط هرمون النوم يبدأ هرمون الانسولين في مزاولة نشاطه النهاري استعدادا لبذل الطاقة في العمل والحركة
.
وعند بداية الليل يبدأ هرمون النوم نشاطه فيصدر اشارة الى البنكرياس وكأنه بيقول له “الراجل حينام دلوقتي.. وطبعا مش حياكل وهو نايم.. ريح انت بقى وابقى اصحيك الفجر”
.
ظل البشر لالاف السنين على هذا النظام المتناغم مع الطبيعة.. الى ان ظهرت الثورة الصناعية .. وعرف الانسان الكهرباء والمصابيح الكهربائية فقلب الليل نهارا وبدأ في السهر.. ثم ظهر التليفزيون والكمبيوتر والموبايلات.. واصبحت الشاشات تحاصرنا في كل وقت ومكان باضوائها ذات الاشعة الزرقاء اللي بتطير النوم من العيون.. وطبعا مع السهر لازم ناكل.. لكن البنكرياس في فترة راحته.. هنا يبدأ السكر يعلا لان حضرتك مش مفروض تاكل متأخر كدة .. انت مفروض تكون نايم
.
وهناك دراسات حديثة وجدت ان هناك علاقة بين السهر وبين الاصابة بالسكر من النوع الثاني – وان الناس اللى بيناموا بدري بيكونوا اقل عرضة للاصابة بالسكر من اللي بيسهروا – كما وجدوا ان مصابي السكر اذا سهروا يعلى السكر في دمهم
.
ربنا سبحانه وتعالى لخص كل ذلك في كلمتين:
“وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا “
.
ياريت نفهم ان عشان صحتنا تكون كويسة لازم نسمع كلام ربنا اللي خلقنا
ننام بدري ومنسهرش ولا ناكل متأخر
.
أسأل الله لكم دوام الصحة والعافية
.
.
.
.

دمتم بصحة وعافية مع نظام كيتو / لوكارب الصحي


إقرأ كل ما يتعلق بنظام لوكارب - كيتو - LCHF

شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.