أهمية تنشيط الخميرة البرية قبل استخدامها

الخميرة البرية فوائدها الصحية كثيرة – ولكي تعطينا أفضل النتائج يجب ان نقوم بتنشيطها قبل الاستخدام

اذا كنت تحتفظ بقطعة من عجينة سابقة في برطمان بالثلاجة ومر عليها فترة بدون استخدام – اسبوع او اكثر – فبالتأكيد ستعطنا نتائج افضل لو قمنا بتنشيطها أولا

العجينة السابقة ستعرفنا اذا كانت نشيطة ام تحتاج ان ننشطها – فاذا وجدتها هابطة في البرطمان وبلا فقاعات فمعنى ذلك انها تحتاج الى تنشيط

طريقة تنشيط الخميرة البرية

  • اذا كانت كمية العجينة السابقة كبيرة في البرطمان تخلص من اغلبها واحتفظ بجزء صغير بحجم معلقتين كبار تقريبا
  • اضف لهم معلقتين كبار ماء وقلبهم جيدا حتى يتم ذوبان لعجينة في الماء
  • اضف معلقتين دقيق وقلب الكل
  • اترك البرطمان مغطى في مكان دافئ – بجوار شباك مشمس مثلا – او داخل فرن مغلق بدون اشعال – بضعة ساعات
  • عندما تلاحظ ان العجينة عليت ثم بدأت تهبط كرر الخطوات السابقة – اما اذا لم يحدث شئ يمكنك ان تكرر الخطوات بعد 6 ساعات
  • قد تحتاج ان تكرر نفس الخطوات أكثر من مرة – حسب مدى نشاط او خمول الخميرة بسبب طول المدة التي بقيت فيها في الثلاجة بلا استخدام او تنشيط
  • عندما تجد ان الخميرة قد استعادت قوتها واستغرقت 4 ساعات للوصول الى اعلى ارتفاع ثم بدات تهبط – هنا نعرف ان الخميرة اصبحت في قمة نشاطها ونستطيع وقتها اما ان نستخدمها فورا او نحفظها في الثلاجة لنستخدمها خلال 3 ايام او 4

ستلاحظون ان المخبوزات المصنوعة من خميرة في قمة نشاطها تعطينا نتائج رائعة – فتكون هشة ومرتفعة واسفنجية مليئة بالفتحات – بعكس الخميرة اذا استخدمناها قبل تنشيطها فهى تعطينا مخبوزات لا ترتفع في الفرن ولا تكون هشة وبلا فتحات ملحوظة

مع العلم ان المخابز التى تستخدم الخميرة البلدي – اى قطعة من عجينة اليوم السابق – لا تحتاج الى تنشيط كونها تستخدمها يومياً بلا توقف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.