التونسيون والجزائريون يقاومون إستبداد حكامهم

شباب تونس والجزائر إنتفضوا لمقاومة حكامهم المستبدين – ويواجهون ببسالة بطش الشرطة وقنابلها وبنادقها ورصاصها الحى فى الشوارع
يارب إحميهم وأنصرهم على حكامهم – بن على فى تونس وبوتفليقة فى الجزائر – بلاد غنية مليئة بالتروات ومصادر الدخل المتنوعة التى حباها بها الله – لكنها بلاد ما أن تخلصت من مستعمريها حتى إحتلها للأسف حكام من بنى جلدتهم – نشروا الفساد ووزعوا الظلم على العباد – نهبوا ثروات البلاد ووزعوها على حاشيتهم وتركوا شعوبهم فى بطالة وضنك العيش والبؤس والفقر – يتشبسون بكراسيهم – مثل باقى الحكام العرب – مستخدمين كل طرق التزوير والغش والخداع وقمع المعارضين ورميهم فى المعتقلات وتكميم أفواه أى صوت حر والتنكيل به بشتى صنوف العذاب

تحية لشعب تونس اﻷبى
ما أروع نشيدكم الوطنى
كل كلمة فيه مازالت معبرة عن واقع الظلم واﻹستبداد اليوم تماماً كما كانت معبرة وقتما كان المستعمر الأجنبى يسيطر على بلادهم – فحق عليهم اﻹنتفاضة لمقاومة المحتل المستبد بن على ورجاله

تقول الكلمات الرائعة التى يشرفنا أن كاتبها هو الشاعر المصرى مصطفى صادق الرافعى فى نشيد من ألحان أحمد خير الدين

حماة الحمى يا حماة الحمى هلموا هلموا لمجد الزمــن
لقد صرخت في عروقنا الدما نموت نموت ويحيا الوطن
لتدو السماوات برعدها لترم الصواعق نيرانها
إلى عز تونس إلى مجدها رجال البلاد وشبانها
فلا عاش في تونس من خانها ولا عاش من ليس من جندها
نموت ونحيا على عهدها حياة الكرام وموت العظام
حماة الحمى يا حماة الحمى هلموا هلموا لمجد الزمــن
لقد صرخت في عروقنا الدما نموت نموت ويحيا الوطن
بلادي احكُمي واملكي واسعدي فلا عاش من لم يعش سيــّدا
بحرّ دمي وبمــا في يــدي أنا لبلادي وحزبي فدا
لك المجد يا تُونس فاستــمجدي بعزّة شعبك طُول المـدى
ونحنُ أُسُودُ الوغى فاشهدي وثُوب أُسُودك يوم الصــّدام
حماة الحمى يا حماة الحمى هلموا هلموا لمجد الزمــن
لقد صرخت في عروقنا الدما نموت نموت ويحيا الوطن
ورثنا السواعد بين الأمم صخورا صخورا كهذا البنا
سواعد يهتز فوقها العلم نباهي به ويباهي بنا
وفيها كفا للعلا والهمم وفيها ضمان لنيل المنى
وفيها لأعداء تونس نقم وفيها لمن سالمونا السلام
حماة الحمى يا حماة الحمى هلموا هلموا لمجد الزمــن
لقد صرخت في عروقنا الدما نموت نموت ويحيا الوطن
إذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بدّ أن يستجيب القدر
ولا بد لليل أن ينجلي ولا بد للقيد أن ينكســر
حماة الحمى يا حماة الحمى هلموا هلموا لمجد الزمــن
لقد صرخت في عروقنا الدما نموت نموت ويحيا الوطن

[kml_flashembed movie="http://www.youtube.com/v/gSIRIOGpubM" width="640" height="518" allowfullscreen="true" fvars="fs=1" /]

وتحية الى الجزائريين البواسل – ربنا ينصركم ويسدد خطاكم لتنالوا حقوقكم كاملة وتنهلوا من خيرات بلادكم وتتخلصوا من المستبدين واللصوص والجلادين

قَسَمًا نشيد الجزائر الوطني، كتبه الشّاعر مفدي زكريا داخل سجن بربروس في عهد الاستعمار الفرنسي بدمه بعدما تم تعذيبه من طرف الجلادين الفرنسيين – ربنا ينتقم منهم – في الزنزانة رقم 69 عام 1956، ويشرفنا أيضاً أن يكون ذلك النشيد الرائع من ألحان الفنان المصرى الراحل محمد فوزي.

1
قسما بالنازلات الماحقات
و الدماء الزاكيات الطاهرات
و البنود اللامعات الخافقات
في الجبال الشامخات الشاهقات
نحن ثرنا فحياة أو ممات
و عقدنا العزم أن تحيا الجزائر
فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا…
2
نحن جند في سبيل الحق ثرنا
و إلى استقلالنا بالحرب قمنا
لم يكن يصغى لنا لما نطقنا
فاتخذنا رنة البارود وزنا
و عزفنا نغمة الرشاش لحنا
وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر
فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا…
3
يا فرنسا قد مضى وقت العتاب
و طويناه كما يطوى الكتاب
يا فرنسا ان ذا يوم الحساب
فاستعدي وخذي منا الجواب
ان في ثورتنا فصل الخطاب
و عقدنا العزم ان تحيا الجزائر
فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا…
4
نحن من أبطالنا ندفع جندا
و على أشلائنا نصنع مجدا
و على أرواحنا نصعد خلدا
و على هاماتنا نرفع بندا
جبهة التحرير أعطيناك عهدا
و عقدنا العزم أن تحيا الجزائر
فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا…
5
صرخة الأوطان من ساح الفدا
فاسمعوها واستجيبوا للندا
و اكتبوها بدماء الشهدا
و اقرأوها لبني الجيل غدا
قد مددنا لك يا مجد يدا
و عقدنا العزم أن تحيا الجزائر
فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا…

[kml_flashembed movie="http://www.youtube.com/v/zs3UdIm24qA" width="640" height="518" allowfullscreen="true" fvars="fs=1" /]

يارب خلص كل شعوبنا العربية من اﻹستبداد والظلم والفساد – فما ضاع حق وراءه مطالب

شارك هذا الموضوع
error

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.