جماهير الجزائر ترحب بضيوفها بكرات النار وأساليب معتقلات التعذيب

آخر تحديث : 15-09-2009 الساعة 11:27 ص

لا أعرف سر السلوك العدوانى العنيف لجماهير الجزائر – ففى كل مرة يذهب فيها منتخب مصر لكرة القدم للعب فى الجزائر – يواجه بسلوك ومشاعر عدوانية غاية فى التطرف والعنف بطريقة غير مبررة
المصريين على مر التاريخ طالما ساندوا شعب الجزائر ووقفوا معهم منذ أيام الإحتلال الفرنسى البغيض – والرئيس جمال عبد الناصر ساندهم بقوة حتى حصلوا على إستقلالهم وعادت لهم سيادتهم على وطنهم – والتاريخ لم يشهد أى فترات عدائية بين الشعبين وخلافات من أى نوع – ونحن شعبين تربطنا روابط قوية مشتركة – الدين واحد واللغة واحدة والإنتماء للأمة العربية واحد والمصير مشترك

لكن كل ذلك لاتجد له أثر عندما يسافر لاعبى مصر إلى الجزائر – فجماهير الجزائر تسعى بكل الطرق لإيذاء اللاعبين المصريين داخل الملاعب وخارجها – وتقذفهم بكرات من اللهب وأجسام صلبة وكأنهم يريدون قتلهم – وكأن الملعب ساحة قتال من طرف واحد
وبغض النظر عن عمق الروابط الدينية والقومية والتاريخية التى تربط بين الشعبين- فحتى من منظور الروح الرياضية فإن سلوك جماهير الجزائر سلوك عجيب بعيد كل البعد عن روح الملاعب التى تعرفها كل شعوب الأرض
وبينما العرب يتصفون دائماَ بكرم الضيافة – حتى أننا لو زارنا عدو فى بيتنا لإحترمناه وقدمنا له واجب الضيافة – نجد الأعاجيب من شعب الجزائر مع ضيوفه القادمين لأرضه

لفت نظرى اليوم السطور التالية فى جريدة المصرى اليوم عن مباراة مصر والجزائر التى ستقام الليلة

ونبه شحاتة على اللاعبين بعدم الرد على استفزازات الجماهير، التى تعمدت الذهاب إلى الشارع المقابل للفندق، الذى تقيم فيه البعثة وظلت تهتف حتى الصباح لمنتخب بلادها بأصوات عالية لتشتيت انتباه اللاعبين وإفقادهم تركيزهم.

ياإلهى – الى هذه الدرجة من الشر والعدوانية وصلت مشاعر الجزائريين؟ يعمدون إلى تعذيب اللاعبين المصريين طوال الليل بالأصوات العالية والهتافات تحت شرفات غرفهم – لمنعهم من النوم وحرمانهم من أخذ قسط من الراحة ليلة المباراه؟
أهكذا يكون كرم الضيافة الجزائرى لضيفه وأخيه المسلم؟
إن هذا السلوك يذكرنى بمعتقلات أبوغريب وجوانتانامو خيث يعذبون أسراهم بإسماعهم أصوات صاخبة وإضاءة قوية فى عيونهم لأيام متواصلة لمنعهم من النوم مما يصيبهم بإنهيارات عصبية ورغبة فى الإنتحار

كيف يذهب فريق رياضى بقدميه إلى هذا الشعب المتوحش؟
يجب معالجة هذا الموضوع بحزم
يجب حرمان الجزائر من إقامة أى مباريات دولية على أرضهم
يبدو أن الجزائريين لديهم شعور بلذة تعذيب ضيوفهم
ويبدو أن شيئاَ ما فى طبيعة الشعب الجزائرى يجعله ميالاَ للعنف
وكلنا تابعنا ونتابع دموية الجماعات الإسلامية الجزائرية – التى تذبح النساء والأطفال وتحرق المنازل على رؤس ساكنيها فى القرى الجزائرية – ودموية قوات الأمن الجزائرية التى تقوم بنصيبها من القتل والتدمير – ياربى – ماكل هذا العنف – من أين أتى شعب الجزائر بكل تلك المشاعر اللا إنسانية والبعيدة كل البعد عن سماحة الإسلام؟

لكن على الجزائريين أن يحلوا مشاكلهم بأنفسهم – فلا أعتقد أن الشعب المصرى سيكون مستعداَ فى المستقبل لمساعدة شعب قدم له كل المساعدة فى محنه التاريخية مع الإستعمار البغيض – وتعاطف معه دائماَ – ليقابل كل ذلك بكل هذه المشاعر العنيفة المريضة بحب العنف والدم والنار – شعب كرم الضيافة عنده مشابه لأساليب تعذيب المعتقلات

مطلوب قرار دولى من الفيفا بمنع إقامة أى مباريات دولية على أرض الجزائر بصفة مستديمة غير قابلة للتعديل

شارك هذا الموضوع
error

3 تعليقات

  1. انتم شعب ذليل …..حقير….مكروه من كل من له ذرة شرف ..ثمانون مليون تقبلون صاغرين حكم الكلب لا مبارك و عصابته القوادين الذي يستعبدكم و يزني بأمهاتكم و بناتكم القحاب …ليس لكم شرف التلفظ باسم الجزائر حتى تطهروا ارضكم كلها من رجس طواغيتكم و دنس قحابكم و نتونة دياثتكم للعدو الصهيوني و تآمركم على العروبة و الاسلام

    • ايها المجهول ابن المجهول فلو انك تفخر ببلدك او اباك كنت ذكرتهم ولكن يبدوا انهم لا يشرفوك وبالتالى لا يشرفونا.
      نحن شعب كريم ولا نقبل الضيم اكرمنا الله فى كتابه العزيز (هذا ان كنت تعلم الله وتؤمن به )لانك لو تؤمن بالله ما كنت كذت قرانه ولا سببت بلدا ذكره الله فى كتابه مرات ومرات .لا يكرهنا الا امثالك من كارهى انفسهم وارك تتحدث عن الشرف يا عدو الله لا يتكلم عن الشرف من عدمه . وما دخلك فى شئوننا وحكامنا سواء رضينا ام ابينا فهذا شيئا لا يخصك ولوكنت فخور ببلدك او حكامك لذكرتهم هنا ولكنه الخبث الذى فى نفوسكم وكرهكم الذى اعماكم وملئ قلوبكم سوادا.والله اننا وامهاتنا لاشرف منك ومن امك ونسائك اجمعين ولن اخوض كما خضت والله ولى الصابرين . وعدوتنا للصهيونيه قائمه قبل ان يكون لك ولبدلك المجهول ذكر وما حاربهم احد كما حاربناهم ولا خسر بلد من ابنائه كما احتسبنا ابنائنا عند الله . اخبرنى يا مجهول البلد ماذا فعلت بلادك اظنها مثلك قليله الحيله لا تملك الا الخوض فى اعراض المحصنات .وان كنت تريد ان ترى حب الشرفاء لنا ابحث عن دروس عائض القرنى وهو ليس بمصرى وانظر ماذا قال هذا ان كنتم تعقلون . وحسبنا الله ونعم الوكيل

  2. والله يا اخى لقد اصبت فهم شعب كاره لنفسه وللخير لا يعلمون عن حسن الخلق ولا عن الحياء شيئا . وحق عليهم من الله ما يستحقون والله لا نسامحهم ابدا على ما فعلوا ولا ما قالوا فى حقنا وحق نسائنا . وها هو احدهم دخل الى موضوعك وخاض فى اعراض نساء مصر جميعا واتهمهم بالزنا ويسبنا فى عقر دارنا بلا حياء ولا خوف من عقاب الله واقول له موعدنا يوم الساعه يوم لا مفر من خطياكم والله لا اترك حقى ابدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.