دواجن الوطنية سيئة لا تشتروها

سمعت ان فراخ الوطنية حلوة فقلت أجربها – انا من زمان لا اشترى غير فراخ برازيلى عشان خالية من الهرمونات وحبوب منع الحمل وبتتغذى اعلاف طبيعية – لكن سمعت ان فراخ وطنية بتلتزم بالمعايير الصحية فقلت اجرب واشتريت فراخ وطنية مجمدة وزن 900-950جم

الوطنية اصلا شركة جبارة سعودية تعتبر حاليا اكبر منتج للدواجن فى الشرق الأوسط – لكن مايباع لنا فى مصر من انتاج فرع مصرى للشركة الأم – لكن النتيجة كانت عكس كل توقعاتى

اول ملاحظة ان الفراخ بها مناطق لونها ازرق او بنفسجى كأنه دم محبوس او مخنوق على الأرجل والأجنحة – ثانيا الفراخ جلدها ودهنتها مصفرة اللون ودى علامة غير صحية – وعند سلقها طلعت رائحة بشعة ملأت البيت كله – رائحة زفارة بزيادة ربما تدفعك الى ترجيع ما فى بطنك – لا يوجد اى شئ من ذلك فى الفراخ البرازيلى الفلة

المرة الثانية تخلصت من الجلد والدهن قبل الطهى – لكن برضه طلعت رائحة كريهة عند الطهى

وعلى فكرة فراخ وطنية نسبة الدهن فيها عالية – بالرغم من انى اشتريت فراخ صغيرة 900 جرام فقط – بعكس البرازيلى اللى كلها لحم ماشاء الله – مش بس كدة – المشكلة الكبيرة فى لون الدهن اللى المفروض يكون ابيض مش اصفر مريب

عموما دى آخر مرة اشترى فراخ وطنية – ولا اى فراخ مصرى – يا برازيلى يابلاش

13 تعليق

    • دى مش اشاعات يا سيد سمير – الكلام المكتوب عن تجارب شخصية ولا علاقة للموضوع بأى اشاعات كما تدعى
      وبدلا من النفى والانكار والقاء الاتهامات جزافا – اقترح ان تحسنوا من انتاجكم عشان ما تلاقوش الناس بتشتكى منه – ساعتها كلنا حنمدح فى منتجاتكم ونرجع نقبل عليها تانى

  1. بصراحه الكلام ده كله غلط فعلا مفيش اطعم ولا أئمن علي صحت اسرتك من دجاج الوطنيه والله العظيم دورت عليها والحمد لله لقيتها وجربت في يوم اسود دجاج ساديا والاسره كلها جالها اسهال واشتريت شريطين استربتوكين والحمد لله مش هنجرب المستورد تاني وبطلوا افترا علي الشركات المحترمه ربنا يبارك فيهم ويزيدهم تقدما

  2. من الواضح ان صاحبة المدونه معلوماتها الغذائيه صفر …الفراخ البرازيلى متغزيه علف طبيعى …ضحكتينى بجد….حضرتك لازم تدورى شويه على النت و تشوفى الفراخ البرازيلى بتتجهز اذاى قبل ما تنزلى موضوع زى ده و تأذى الناس فى صحتهم ….اما خصوص الفراخ المجمده المصرى فحدث ولا حرج ….الخلاصه ..حسبى الله و نعم الوكيل

  3. حكم نشر الشائعات والأخبار الكاذبة دون تثبت
    الحمد لله يقول الحق وهو يهدي السبيل والصلاة والسلام على نبينا الجليل وعلى آله وصحبه وسلم ثم إما بعد …،
    فإن من أعظم الجرائم التي حذر منها كل من القرآن والسنة ترويج الشائعات ، والتي من شئنها هدم الدول فضلا عن البيوت وما تحمله في طياتها من قتل معنوي وإرهاب للناس.
    قال الحق تعالى : ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ)) (6) الحجرات
    و في قراءة أخرى ( فتثبتوا ).
    فهنا نداء من الله لأهل التكليف من المؤمنين بالتبيُن و التثبت عند تلقي الأخبار و حتى عند نشرها، فلا يحل للمسلم أن ينشر خبرا دون أن يكون متأكدا من صحته ، بل نقول : ليس كل ما يعرف يقال ، بل من الحكمة أن نتعلم (متى نتكلم ومتى نسكت).
    قال عليه الصلاة والسلام فيما رواه مسلم ((كفى بالمرء كذِباً أن يُحدِّثَ بكل ما سمع))(1) .قال ابن حبان عند ذكر الخبر السابق : “في هذا الخبر الزجر للمرء أن يحدث بكل ما سمع حتى يعلم على اليقين صحته ثم يحدث به دون ما لا يصح”
    بل إنه من أعظم الفساد كما قال الإمام مالك رحمه الله تعالى
    وفي الصحيحين عن المغيرة بن شعبة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( نعى عن قيل وقال ) أي الذي يكثر من الحديث عما يقول الناس من غير تثبت ولا تدبر ولا تبيّن0
    كم اكتوى المسلمون بنار الشائعات ولنتأمل حادثة الإفك، وهي إشاعة اشاعها الفاجر عبد الله بن أبي بن سلول وتداولها المنافقون وتأثر بها بعض المسلمين والمسلمات بغير تفكير ووعي و لقد ظل المسلمون شهراً كاملاً تعطصرهم فتنة عاصفة، ويكفينا أن الله سبحانه كَذّبَهَا في قرآن يتلى إلى يوم القيامة، وصدق الله سبحانه إذ يقول: {لا تَحْسَبُوهُ شَراً لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ} فكانت درسا تربويا عظيما لكل من ينقل الأخبار بغير تثبت.
    نعم … الشائعات كانت السبب الرئيس في هزيمة المسلمين في غزوة أحد عندما أشاع المشركون مقتل النبي – صلى الله عليه وسلم – .
    الشائعات كانت السبب الرئيس في مقتل عثمان بن عفان – رضي الله عنه – عندما أشاع ابن سبأ اليهودي أن عثمان يحرف القرآن .
    والشائعات دائما كانت ولا تزال مصدرا لكل وقيعة وفتنة.
    ونلخص لكم بعض ما نقله أهل العلم في طرق وخطوات التثبت
    أ – النقطة الأولى: التثبت:
    و من طرق التثبت:
    1- إرجاع الأمر لأهل الاختصاص:
    يقول الله تعالى: ( و إذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به و لو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ).
    قال الشيخ السعدي: ( هذا تأديب من الله لعباده عن فعلهم غير اللائق ، و أنه ينبغي لهم إذا جاءهم أمر من الأمور المهمة و المصالح العامة ؛ ما يتعلق بسرور المؤمنين أو الخوف الذي فيه مصيبة عليهم أن يتثبتوا و لا يستعجلوا بإشاعة ذلك الخبر ، بل يردونه إلى الرسول و إلى أولي الأمر منهم ؛ أهل الرأي و العلم و العقل الذين يعرفون المصالح و ضدها.
    فإن رأوا في إذاعته مصلحة و نشاطا للمؤمنين و سرورا لهم و تحرزا من أعدائهم : فعلوا ذلك.
    فان رأوا ليس من المصلحة أو فيه مصلحة و لكن مضرته تزيد على مصلحته لم يذيعوه ) ا. هـ فكم من إشاعة كان بالمكان تلافي شرها بسؤال أهل الاختصاص.
    2- التفكر في محتوى الإشاعة:
    و لو أعطينا أنفسنا و لو للحظات في التفكر في تلك الإشاعات لما انتشرت إشاعة أبدا.
    و ذلك لان هذه الأخبار ليس كلها صحيح، بل فيها الصحيح و الكاذب، فكان من نقل كل خبر و أشاعه؛ داخل في نقل الكذب، لذا جعله الله من الفاسقين.
    فالعاقل يعلم أنه ليس كل ما يسمع يقال.
    و لا كل ما يعلم يصلح للإشاعة و النشر.
    بل قد يكون الخبر صحيحا و لكن لا مصلحة في نشره أبدا، كما مر معنا في كلام الشيخ السعدي.
    ت*- النقطة الثالثة: التفكر في عواقب الإشاعة.
    هلا تفكرت في نتائج الإشاعة.
    هلا تدبرت في عواقبها.
    كفاية خراب وتدمير في اقتصاد مصر ولماذا التشجيع على المستورد هل يصل بنا الحال بضرب صناعة مصرية توفر 90% من احتياجتها الداخلية حتى نعتمد على الخارج في صناعة قد وصلنا فيها لحد الاكتفاء بنسبة كبيرة لماذا التشويه على صناعة مصرية خالصة
    وانت مصر على ضرب هذه الصناعة بأي شكل
    إلى حد علمي بأن هذه الشركة تقدم أجود انواع الدجاج سواء في مصر او في السعودية وهي شركة كبيرة وتحتل مركز كبير بين شركات العالم وهي فخر الصناعة المصرية السعودية
    اذا كنت تعمل في مجال الاستيراد فلا مانع ولكن ان تطلق إشاعات مغردة فهذا شئ نرفضه
    اسال الله الهدايا للجميع

    • أشكر حضرتك على النصائح الجميلة ربنا يبارك لك
      وأحب اطمئنك انى لا اروج شائعات ولا اكتب الا ماجربته بنفسى وليس نقلا عن احد – وتهمنى صحة اولادى وصحة الناس واسعى دائما الى افادتهم قد استطاعتى – اما مصالح الشركات ورجال الاعمال فاموالهم ودعايتهم واعلاناتهم تطغى على كلمات امثالى من العامة بل وتغرقها ولا تكاد ترى – ومع ذلك فحضرتك لا تريد لصوت الضعفاء ان يظهر وتنتقى من الايات الكريمة والاحاديث الشريفة ما يخدم وجهة نظرك الظالمة والتى تحاول بها كبت رأى الناس فيما يأكلون ويشربون – سبحان الله
      وحضرتك ترانى فاسق؟ – سامحك الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *