التخسيس ضرورى لمريض السكر

الاصابة بمرض السكر من النوع الثانى سببه دائما البدانة – عارفين ليه؟

كلنا الانسولين فى اجسامنا البنكرياس بيفرزه مش بس بعد ما ناكل – لأ دة كمان بيفرز انسولين حتى واحنا مش بناكل وحتى واثناء النوم – بمعنى ان الانسولين هناك حد أدنى لمستواه فى الجسم ثابت طول الوقت – يزيد بعد الاكل – ويرجع لمستواه اللى العلماء بيسموه Basal insulin secretion rate او baseline insulin level

الحد الادنى دة هو زى الارضية اللى احنا واقفين عليها – تعلى لما ناكل وبعدين ترجع تانى لنفس الارضية – اذن هذا الحد الادنى هو الثابت فى اجسامنا طول الوقت – عشان كدة فهو الأهم

الخطير هنا ان العلماء اكتشفوا ان اصحاب الوزن الزائد بيكون الحد الادنى دة عندهم أعلى طول الوقت من الاشخاص الغير سمان

طيب ليه احنا بنتكلم عن الانسولين – مش مريض السكر مشكلته فى ارتفاع السكر؟ – ايه اللى دخل الانسولين فى الموضوع؟

فى الحقيقة ان ارتفاع السكر فى الدم هو مجرد عرض مش هو المرض نفسه – ولو احنا بناخد ادوية نخفض بيها نسبة السكر فاحنا كدة بنتعامل مع الاعراض وسايبين المرض نفسه – المرض الفعلى هو مقاومة خلايا الجسم للانسولين – او بمعنى أخر ان حساسية خلايا الجسم للانسولين بدأت تقل – ودة بيكون سببه كثرة افراز الانسولين – اللى هو سبب مباشر لكثرة تناولنا للنشويات والسكريات – عمالين طول عمرنا سنين ورا سنين بناكل فى نشويات وسكريات زيادة عن اللزوم ليل ونهار – عيش ورز ومكرونة وبطاطس وحلويات (كل واحد مننا عنده نقطة ضعف – تختلف من واحد للتانى – تجاه حاجة من دول) والنتيجة ان البنكرياس عمال يفرز انسولين اكتر للتعامل مع الجلوكوز اللى امعاءنا حولت النشويات والسكريات اليه – ولما الخلايا يصلها انسولين كتير تبدأ حساسيتها ناحيته تقل – زى مثلا شارب الخمرة والعياذ بالله – اول كاس راسه بتلف ويسكر على طول – لان حساسيته من ناحية الخمرة عالية جدا – بينما السكير المدمن تلاقيه بيشرب كتير ومش بتأثر فيه – وبرضه السجاير – لو عمرك ما شربت سيجارة وجربت تاخد نفس واحد حتكح ويبقى حالك حال – بينما مدمن السجاير مش بتأثر فيه ولا 20 سيجارة ودايما عايز اكتر – والمدمن كلنا عارفين انه بييجى عليه وقت المخدرات مش بتأثر فيه فيبدأ ينتقل الى ادمان حاجة أقوى وهكذا – نفس الشئ بيحدث لخلايا جسمنا لما يصلها انسولين كتير نتيجة لاكل نشويات كتير – كانت الاول حساسة جدا ناحية الانسولين وكمية بسيطة منه بتخليها تحرق على طول الجلوكوز اللى الانسولين خده من الدم وجابهولها – وبالتالى الجلوكوز يقل بسرعة بعد الاكل فى دمنا لان الخلايا حرقته وحولته الى طاقة – لكن لما الخلايا يجيلها انسولين كتير كل شوية حتبدا تتعود وتأثير الانسولين عليها يقل – تبقى بالبلدى كدة متنحة – جلدها تخين – ما بتحسش – زى المدمن بالظبط – يعنى الانسولين مبقاش يأثر فيها – والنتيجة؟ الوظيفة اللى المفروض الانسولين ينفذها – وهى مساعدة الخلايا على حرق الجلوكوز لتحويله الى طاقة – لا تتم بالكفاءة السابقة – وبالتالى يرجع جزء من الجلوكوز يمشى فى دمنا بعد ما فشلت خلايانا فى حرقه والاستفادة منه – وبعدين ناكل نشويات تانى فيعلى الجلوكوز مرتين – مرة من الجلوكوز اللى رجع للدم ومرة من الجلوكوز الجديد لما اكلنا – فلما البنكرياس ياخد خبر بان الجلوكوز زاد كدة فى الدم يقوم الراجل الطيب دة يعمل ايه – يفرز انسولين اكتر – فيروح للخلايا انسولين اكتر فتزداد تناحة وتقل حساسيتها للانسولين اكتر – وبالتالى يزيد الجلوكوز الغير محترق فى الدم اكتر واكتر – وهكذا يقع جسمنا فريسة لتلك الحلقة المفرغة المدمرة وتزداد المشكلة تعقيداً مع الوقت – تلك هى المشكلة الحقيقية لمريض السكر من النوع الثانى – اذن لو عايزين علاج حقيقى لازم نتعامل مع اصل المشكلة: قلة حساسية وتناحة وادمان خلايا جسمنا للانسولين او قلة كفاءة الخلايا للتعامل مع الانسولين – او ما يطلق عليه مقاومة الانسولين insulin resistence

نرجع تانى لموضوعنا عن الحد الادنى للانسولين فى الدم – فى تجربة لقياس كمية الانسولين التى يفرزها البنكرياس فى حدها الادنى basal secretion وجدوا انها تمثل من 45 الى 50% من اجمالى كمية الانسولين التى يفرزها البنكرياس خلال 24 ساعة

fasting50percent

اذن تقريبا نصف ما ينتجه جسمك من الانسولين موجود وماشى فى دمك بصفة دائمة طوال الوقت – بغض النظر عما اذا كنت اكلت ام لا – صاحى ام نايم

اذا كان وزنك مثالى فهذا الحد الادنى بيكون منخفض – اما اذا كان وزنك زائد فالحد الادنى للانسولين بيكون مرتفع طول الوقت حتى وانت مش واكل – حتى وانت نايم

اذن – اذا كان وزنك زائد – وخصوصا لو عندك كرش او مقاس وسطك كبير – حتبقى نصف مشكلتك ليست من الاكل ولا نوعه – طبعاً تغيير انواع الاكل اللى بتاكله مهم جدا لضبط مستوى السكر لو انت مريض سكر – لكن دة لوحده مش كفاية – لانك طول ما انت وزنك زائد حيفضل دايما الحد الادنى من الانسولين عندك عالى حتى وانت نايم او مبتاكلش أى حاجة

اذن المشكلة مش بس فى نوع الاكل – المشكلة فى الوزن الزائد – وكما ترى من الرسم البيانى التالى – ستجد انه كلما كان وزنك اكثر كلما كان الحد الادنى للانسولين (او انسولين الصيام) أكثر

insulinlevelsincreasewithobesity2

fastinginsulintrackswithobesity345

وكلما كان الحد الادنى للانسولين لديك اكبر كلما كان الانسولين عالى فى جسمك طوال الوقت – وللاسف هناك اشخاص بسبب وزنهم الزائد تجد مستوى الانسولين فى دمهم وهما مش واكلين حاجة اعلى من مستواه بعد الاكل عند الاشخاص ذوى الاوزان العادية – انظر مثلا الى هذا الرسم البيانى من اعداد Dr. Joseph Kraft

jkraft4number

ذوى الوزن الزائد باللون الاحمر وذوى الاوزان العادية باللون اللبنى – ستلاحظ انه عند الصيام مستوى الجلوكوز 8 عند الاشخاص العاديين و56 عند ذوى الوزن الزائد – وبعد الاكل بساعتين اصبح الرقمين 30 و 185 – أى اكثر من 6 اضعاف

لذلك مهم جدا عشان نعالج السكر اننا نخس – بالاضافة لتجنب النشويات والسكريات طبعاً – لان تجنبهم بيحل نصف المشكلة – والتخسيس بيحل النصف الثانى

ومهم اننا نعرف كمان ان الوزن الزائد بيخلى الانسولين بعد الاكل يعلى اكتر بكتير من الشخص اللى وزنه عادى – والسبب ان مستوى الانسولين بعد الاكل بساعة بيعلى من 5 الى 7 اضعاف مستواه قبل الاكل – ودة عند كل الناس بغض النظر عن وزنهم – لكن بما ان الحد الادنى للانسولين (انسولين الصيام) بيكون اكتر طول الوقت عند اصحاب الوزن الزائد – اذن 7 اضعاف حيبقوا اكثر جدا عندهم مقارنةً باصحاب الوزن العادى

5to7fold

اذن مدى ارتفاع الانسولين بعد الاكل يتوقف على مستوى الحد الادنى للانسولين عندك – ودة زى ما وضحت لكم بيحدده وزنك – وبالتالى كل ما كان وزنك زائد كل ما حتلاقى الانسولين بيرتفع بمعدلات اكبر بعد الاكل

5to7foldincrease

كما ترون هنا – الناس اللى وزنهم زائد بيكون الانسولين عندهم مرتفع قبل وبعد الاكل مقارنةً بالاشخاص الرفيعين

اذا كلنا نشويات الانسولين بيعلى كتير – لكن دة نصف المشكلة – النصف الثانى فى التخن – الوزن الزائد بيخلى الانسولين عالى طول الوقت حتى من غير اكل

والحل؟

الحل هو اضافة عنصر أخر بجانب عنصر تجنب النشويات والسكريات – عنصر الوقت – او امتى ناكل

الصيام هو الحل

الصيام هو احسن استراتيجية عشان نعكس مشكلة مقاومة خلايا جسمنا للانسولين – لان الصيام حيخلى الخلايا تخف من ادمان الانسولين اللى مبقاش يأثر فيها – تاخد اجازة منه فتبدأ تبطل تناحة من ناحيته – وترجع بالتدريج تبقى حساسة ليه زى الاول وبيأثر فيها من أقل كمية زى الناس الاصحاء

صوم يوم ويوم – او يومين فى الاسبوع – او كل يوم – كل ما صمت اكتر كل ما العلاج يبقى احسن واسرع – وفى نفس الوقت طبعا تجنب كل النشويات والسكريات – كل كل اللى تقدر عليه من خضروات خصوصا الخضروات الورقية – مع دهون طبيعية وبروتينات

عملوا دراسة عن تأثير الصيام يوم ويوم لمدة 22 يوم فكانت النتيجة كالاتى:

sevenfold

الصيام يوم اه ويوم لأ لمدة 3 اسابيع رفع حساسية خلايا الجسم للانسولين 7 اضعاف – وانخفض الحد الادنى للانسولين (انسولين الصيام) فى اخر يوم صيام بنسبة 57% مقارنة باليوم اللى قبله اللى مكانش فيه صيام

fasting insulin57

والصيام دة نتج عنه كمان ان معدل حرق الدهون فى الجسم ارتفع بنسبة 58%

fatburnup58

وفى دراسة أخرى وجد ان الامتناع عن تناول النشويات لمدة 3 ايام نتج عنه انخفاض فى الانسولين بنسبة 50% بينما  الصيام لمدة 3 ايام بدون أى طعام خفض الانسولين بنسبة 75%

fasting50

ومعظم الانخفاض فى الانسولين يحدث فى يوم الصيام الاول

Klein70

اذن حتى لو صمنا يوم واحد 24 ساعة دون اكل – يعنى من المغرب لمغرب اليوم التانى – حنكون حققنا 70% من الانخفاض

بعد 11 ساعة فقط من الصيام تسيح الدهون المخزنة فى اجسامنا فنرى زيادة جدا فى الاحماض الدهنية فى الدم – دة الكرش والمناطق المدهننة فى اجسامنا بتسيح وتتحول الى احماض دهنية فى الدم كما نرى فى هذا الرسم البيانى:

fastingfattyacid1

وبهد 13 ساعة من الصيام تزيد نسبة الكيتونات ايضاً – والكيتونات تأتى من دهون الجسم ويستخدمها الجسم لتوليد الطاقة بدلا من الجلوكوز

fastingtime-ketones2

يهتم متبعى نظام LCHF الغذائى دائما بالكيتونات – لان وجودها فى الدم معناه ان الجسم يحرق الدهون بدلا من الجلوكوز الغير موجود تقريبا لان طعامهم خالى تقريبا من النشويات والسكريات – اما فى الصيام فليست هناك خاجة للقلق من عدم وجود الكيتونات – لان الصيام يجعلها موجودة بكثرة بعد 5 ساعات ثم تتزايد بقوة بعد 13 ساعة من الصيام كما نرى فى الرسم التالى:

fastingtime-ketones2

وبعد الاكل ب3 او 4 ساعات يقل الانسولين – ثم يقل اكثر بعد 10 ساعات

insulinfasting1

 

وفى النهاية نصيحتى لكم ان تواظبوا على كل من:

  • الصيام عن الطعام لمدة 20 ساعة (الافطار وقت المغرب كالصيام العادى – ومسوح بالاكل خلال 4 ساعات فقط – اما الماء فمسموح من المغرب الى ما قبل الفجر)
  • الامتناع عن النشويات والسكريات – والتركيز على الخضروات – خصوصا الورقية منها – والدهون الطبيعية والبروتينات

معظم ما ورد فى هذا الموضوع مأخوذ عن Bob Briggs
لقراءة الموضوع الاصلى باللغة الانجليزية اضغط هنا <<

كما اقترح عليكم لمزيد من التفاصيل قراءة سلسلة مقالات دكتور  Dr. Jason Fung وسلسلة مقالاته ال 26 عن الصيام بالضغط هنا << او قراءة الموضوع الذى كتبته لكم عن نظام دكتور فنج المدهش عن علاج السمنة والسكر بدون ادوية بالضغط هنا <<

واليكم فيديو لبوب بريدجز عن نفس الموضوع

وهذا فيديو لدكنور فنج ونظامه المدهش والفعال جدا لعلاج كل من السمنة والسكر بدون ادوية

كما يمكنكم متابعة يومياتى الشخصية مع السمنة والسكر لعلكم تستفيدوا من تجربتى فى تطبيق هذا النظام الرائع – اضغط هنا <<

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *